صدى المقاومة
شبكة الرافدين تحيي كفاح يحيى صالح في دعم المقاومة وتعرية قوى الشر
خيمة المقاومة
القنطار: تحررت كي أعود لصفوف المقاومة وسنهزم الصهاينة
خيمة المقاومة
اليمن تطلق أبواب جامعاتها للفلسطينيين في أوسع تضامن تقوده الخيمة
خيمة المقاومة
يوم نسوي يمطر الخيمة بالملايين وأطفال اليمن يسابقون كبارها
خيمة المقاومة
في ذكرى رحيل حبش.. يحيى صالح: دعم المقاومة بالسلاح حق مشروع ويدعو للتفاخر به
خيمة المقاومة
خيمة المقاومة تسخر من مبادرة العار العربية والقيادات المعتدلة جداً
خيمة المقاومة
يحيى صالح يدعو لاطلاق سراح الزيدي ولوسائل مقاومة أرقى
خيمة المقاومة
مهرجان 9 أبريل يثمن مواقف اليمن تجاه العراق ويؤكد حق المقاومة
خيمة المقاومة
يحيى صالح يهدي السيد حسن نصر الله لوحة بأكثر من (3) ملايين ريال
خيمة المقاومة
كادحون وأطفال وسباق للتبرع في الخيمة
خيمة المقاومة
حزب الله يلتحم بتظاهرة صنعاء.. ويحيى صالح: لن نرضى بمن يقامر بأوطاننا
خيمة المقاومة
تضامن نسوي والخيمة تؤكد: تدمير مباني لبنان قابله تدمير الإنسان الإسرائيلي
خيمة المقاومة
يوم تضامني حافل للأسرة اليمنية في (خيمـة المقاومة)
خيمة المقاومة
كنعان تستذكر آلام النكبة.. ونخب النضال العربي يؤكدون خيار المقاومة
خيمة المقاومة
خيمة المقاومة - اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، ثلاثة من أفراد الأمن الوطني الفلسطيني كان قد افرج عنهم ..........

الأربعاء, 22-مايو-2013
خيمة المقاومة -
اعتقلت قوات الاحتلال الاسرائيلي، فجر اليوم الأربعاء، ثلاثة من أفراد الأمن الوطني الفلسطيني كان قد افرج عنهم مؤخرا بعد اعتقالهم لمدة عام في سجن للسلطة الفلسطينية لاتهامهم بالتسبب في مقتل مستوطن بنابلس.

وأفادت مصادر محلية لـ معا أن المعتقلين الثلاثة من عناصر الامن الوطني هم: نواف فهد بني عودة من طوباس وصالح حامد من رام الله ووائل داوود من قلقيلية.

وذكر مراسل معا في نابلس أن قوات الاحتلال الاسرائيلي اقتحمت قرية طمون بطوباس وداهمت منزل الرقيب نواف فهد بني عودة ( 25 عاما) واعتقلته، وسط مواجهات بين المواطنين وقوات الاحتلال استمرت حتى ساعات الصباح الاولى دون أن يبلغ عن إصابات.

وبحسب المصادر فإن السلطة الفلسطينية رفضت تسليم إسرائيل أربعة من أفراد الأمن الفلسطيني متهمين بالتسبب بمقتل مستوطن اسرائيلي حاول اقتحام قبر يوسف شرقي نابلس قبل عامين، وكانت السلطة في حينه قد شكلت لجنة تحقيق في الحادث.
المستوطن القتيل


ووقع الحادث الذي قتل فيه المستوطن ابن شقيق وزيرة الثقافة والرياضة آنذاك ليمور ليفنات وأصيب خمسة آخرون فجر يوم 24 نيسان 2011، عندما اقتحمت خمس سيارات تُقل ما يقارب 30 مستوطنا منطقة قبر يوسف شرقي نابلس وألقوا الحجارة ومارسو عمليات استفزاز تجاه رجال الأمن الفلسطينيين المتواجدين بالمكان.

وعلى إثر ذلك اطلق رجال الامن الفلسطينيين النار في الهواء لتفريق المستوطنين الذين غادروا المكان بعدها أن صدمت إحدى سياراتهم الحاجز البلاستيكي الذي يضعه رجال الأمن الفلسطينيين، ثم اخبر الجانب الاسرائيلي السلطة ان إطلاق النار أدى إلى مقتل مستوطن وإصابة 5 اخرين.

وأجرت السلطة محاكمات داخلية حكمت بموجبها على رجال الأمن بالسجن لمدة ستة شهور في سجون السلطة، الا ان اسرائيل احتجت على الاحكام وعادت السلطة وحكمت على ثلاثة منهم يالسجن لمدة عام وعلى رابع بثلاثة أعوام، حيث تم الإفراج عن الثلاثة مؤخرا بعد قضاء محكومياتهم.

أضف تعليقاً على هذا الخبر
ارسل هذا الخبر
تعليق
إرسل الخبر
إطبع الخبر
RSS


جميع حقوق النشر محفوظة © 2019 لـ(خيمة المقاومة)
تصميم وتطوير ديزاين جروب - Designed and developed by: The Design Group